منتديات نجــــــــــــــــــــوم المعرفــــــــــــــــــــــة
مرحبا زائرنا الكريم
اسعدتنا زيارتك
ويشرفنا تسجيلك معنا
فمرحبا بك زائرا ومرحبا بك عضوا معنا

منتديات نجــــــــــــــــــــوم المعرفــــــــــــــــــــــة


 
الرئيسيةبوابة المعرفةاليوميةمكتبة الصورس .و .جبحـثالأعضاءالمجموعاتالتسجيلدخول
نجوم المعــــــــــــرفة ترحــــــــــــــب بزوارها الكــــــرام
يوم سعيد ومبارك
المواضيع الأخيرة
» Online job
الثلاثاء 28 نوفمبر 2017 - 16:10 من طرف feitas

» شركة الايمان للسياحة
الأربعاء 30 نوفمبر 2016 - 8:25 من طرف nada karam

» #أقوي_عروض_الشتاء #الاقصر_واسوان
الثلاثاء 22 نوفمبر 2016 - 8:51 من طرف nada karam

» مكتبة مذكرات تخرج◄ تخصص ادب عربي
الإثنين 8 ديسمبر 2014 - 21:04 من طرف hicham2013

» برنامج فوتو فونيا PhotoFunia
الإثنين 24 نوفمبر 2014 - 14:00 من طرف feitas

» اشهار المواقع و المنتديات و المدونات
الإثنين 24 نوفمبر 2014 - 11:26 من طرف feitas

» كاس الخليج 22
الأحد 23 نوفمبر 2014 - 21:39 من طرف feitas

» كاس الخليج 22
الأحد 23 نوفمبر 2014 - 21:28 من طرف feitas

» أخبار الرياضة المصرية
السبت 22 نوفمبر 2014 - 21:59 من طرف feitas

» كأس أفريقيا لن تقام في المغرب وحرمان منتخبه من المشاركة
الأربعاء 12 نوفمبر 2014 - 16:09 من طرف feitas


شاطر | 
 

 التفاؤل و التشاؤم

استعرض الموضوع السابق استعرض الموضوع التالي اذهب الى الأسفل 
كاتب الموضوعرسالة
feitas
مؤسس نجوم المعرفة

avatar

الاوسمة :
عدد المساهمات : 1890
نقاط : 4606
السٌّمعَة : 15
تاريخ التسجيل : 05/05/2010


مُساهمةموضوع: التفاؤل و التشاؤم   الجمعة 25 فبراير 2011 - 18:44

إن طبائع البشر تختلف و حسب طبع كل واحد تكون نظرته و تقييمه للأشياء فمن خلال رؤية الشخص للأشياء و تقييمه لها يعرف طبعه

فالمتفائل في حياته يكون راض عن الله و غالبا يكون ناجحا و منتجا في حياته
و تكون نظرته متوازنة لأنه ملئ فيرى الايجابيات و يرى السلبيات و يذكر
كل منهما في المكان و التوقيت المناسب لحكمة و فائدة يراها فيذكر
الايجابيات لرفع المعنويات و يترك ذكر السلبيات للوقت و المكان المناسب
لكي لا يشيع جو الإحباط و يذكر السلبيات في التوقيت و المكان المناسب و
بالأسلوب المناسب والمنضبط شرعا بهدف الإصلاح و التغيير الايجابي و هذا
مثله مثل النحلة لا يقع إلا على الطيب و لا يخرج منه إلا المفيد و النافع
بينما المتشاءم يكون
ساخط على الله و غالبا يكون فاشلا في حياته و يعيش في الأحلام و الخيالات
و تكون نظرته و تقييمه للأشياء متطرفة لأنه فارغ فلا يرى سوى السلبيات و
لا يبحث إلا عن السلبيات و يزعجه ذكر الناجحين و الايجابيات و الدافع
لذلك هو انه يرى نفسه فارغا و من طبع الإنسان يحب أن يكون موجودا فيحاول
إظهار وجوده عن طريق ذكر سلبيات الآخرين من اجل تصغيرهم في أعين الناس و
من اجل إشاعة جو الإحباط بين الناس لتحبيطهم حتى لا ينهضوا فهو يريد
جميع الناس فاشلين مثله و هذا مثله مثل الغراب و البعوض و الذباب لا يقع
إلا على الخرابات و المستنقعات و القمامة و لا يخرج منه إلا الضار و المؤذي
فالمتفائل غالبا ملئ و منتج و ناجح في حياته و المتشاءم غالبا فارغ و يعيش في الأحلام و فاشل في حياته
اللهم إنا نسألك التفاؤل و النجاح في شاننا كله و نعوذ بك من التشاؤم و الفشل

_________________
الرجوع الى أعلى الصفحة اذهب الى الأسفل
معاينة صفحة البيانات الشخصي للعضو http://feitas.hisforum.net
étoile
مسؤولة على اشهار وتطوير المنتدى

مسؤولة على اشهار وتطوير المنتدى
avatar

الاوسمة :
عدد المساهمات : 666
نقاط : 776
السٌّمعَة : 23
تاريخ التسجيل : 23/09/2010


مُساهمةموضوع: رد: التفاؤل و التشاؤم   السبت 26 فبراير 2011 - 16:26

اللهم إنا نسألك التفاؤل و النجاح في شاننا كله و نعوذ بك من التشاؤم و الفشل
شكرا على الموضوع القيم
و بارك الله فيك

_________________


حين خآب ظني بَ الكثير ! آكتشفت ان حُب الذآت .. ليس بــ أنـآنـيـه ! -
الرجوع الى أعلى الصفحة اذهب الى الأسفل
معاينة صفحة البيانات الشخصي للعضو
 
التفاؤل و التشاؤم
استعرض الموضوع السابق استعرض الموضوع التالي الرجوع الى أعلى الصفحة 
صفحة 1 من اصل 1

صلاحيات هذا المنتدى:لاتستطيع الرد على المواضيع في هذا المنتدى
منتديات نجــــــــــــــــــــوم المعرفــــــــــــــــــــــة :: المنتديــــــــــــــــــات العامــــــــــة :: منتدى الحوار وتبادل الافكار الجــــــــــــادة-
انتقل الى: